السبت 08 جمادى الأولى 1436 - 28 فبراير 2015

آخر تحديث 08 جمادى الأولى- 28 فبراير 11:49 صباحاً

أخر الأخبار
تفعيل نظام البلاغات الخاص في المدارس الفتح يطلب النصر نجران يتحدى الزعيم جزائية جدة تبرئ متهما بتغيير مجرى السيل 8 أخطار تهدد الحياة البحرية والساحلية الشعلة في عرض الشباب الخليج يحلم بإغراق الأهلي منقبة حائل تضحي ببسطتها ملحقية واشنطن للمبتعثين: احذروا السيارات المجهولة أنابيب اللعب جانب من الأعمال الإنشائية لمشروع مترو الرياض في تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الملك عبدالله أمس الرئيس التركي يصل السعودية اليوم القوات البرية تعلن فتح باب القبول والتسجيل في وحدات المظليين والقوات الخاصة السديس ينوه بكلمة خادم الحرمين لضيوف المؤتمر العالمي (الإسلام ومحاربة الإرهاب) 8 خدمات تستفيد منها في توسعة الحرم المكي إغلاق منشأة غذائية كل ساعة في جدة مكيون: إعلانات شبكة الجيل الرابع تحايل 5 نتائج متوقعة من زيارة إردوغان للسعودية شكاوى الموقوفين والسجناء تتصدر قضايا حقوق الإنسان شروط جديدة لمدرب الدورات الخاص يوروبا ليغ قرعة دور الـ 16 الأخيرة التقنية وكفى تنظمان معرض وحدات بلا تدخين فرع العمل بمكة يزف كوكبة من المتدربين بالمنشآت الخاصة المحكمة العليا: حجة الاستحكام للمالك الأخير تنمية الشرائع تفعل مشروع مبادرتي 118 موقعا للآثار الإسلامية في مكة المكرمة كاميرون يتوعد الجهادي جون قيلولة مشرد برامج تدريبية تستهدف 1500 موظف بالحرم الصينيون يحيون ليبي بعد قرار التخلي العثور على جثة ستيني في دورة مياه مسجد بسيهات الحالات التي باشرها الهلال الأحمر بجميع المناطق تنظيم التمرين التعبوي الأول للقطاعات الأمنية الجيش اللبناني يستهدف مسلحين في جرود بعلبك منع أعلام تشجيع الاتحاد يغضب جمهور العميد ارتفاع طفيف لإنتاج السعودية من النفط في فبراير 9 شركات تبدأ مقابلات للتوظيف غدا بالرياض صبحي نجران: حال الهلال يحفزنا على هزيمته مليونا شركة غير مؤهلة لتوظيف المرأة وفاة أول لاعب أسود في تاريخ دوري السلة الأمريكي الفرسان يهددون الجيل وأبها يوقف انطلاقة الرياض تغيير قواعد الإعلانات في ألعاب ريو تدوير جائزة زاهد قدسي بين الدول العربية 9 مارس موعد تسمية مستضيف آسيا 2019 ضبط 3006 مخالفين لأنظمة الإقامة في تبوك 31 ألف قتيل في 2014 بـ 13 ألف هجوم إرهابي مليون ريال لتحفيز الفرسان ورشة عمل للقياس والتقويم بجامعة تبوك الفيفا يجمد عمومية القدم بسبب الشكاوى كفالة سعودية لإيواء 130 عائلة سورية 86 % من الأطفال المعنفين في المملكة سعوديون توافق فرنسي بريطاني على استبعاد الأسد شرطة العيون تحقق في مقتل شاب بطلق ناري مساع لدمج أطباء العناية مع فرق زراعة الأعضاء 61 مليون دولار للإعلان على قميص تشلسي صلاحيات شكلية تجرد مديري مدارس من القيادة تشاهدون اليوم ضبط 50 ألف متسلل إلى السعودية خلال شهر تراجع العجز التجاري التركي 37.5% وفد من الصحة يطلع على خدمات مستشفى الملك فهد
Back أنت هنا: الرئيسية العالم دولة أعالي النيل الكبرى تقسم جنوب السودان

دولة أعالي النيل الكبرى تقسم جنوب السودان

  • مؤشرات على تجاوز المرارات التاريخية بين فرقاء الأمس
27 ربيع الثاني 1435 - 28 فبراير 2014
هاربون من قبيلة النوير ينتظرون للحصول على مساعدات غذائية في معسكر بجوبا (إ ب أ) هاربون من قبيلة النوير ينتظرون للحصول على مساعدات غذائية في معسكر بجوبا (إ ب أ)
  • فتحي العرضي - الخرطوم

اتخذ المشهد السياسي في السودان منحى وفاقيا ربما يفضي إلى حكومة قومية بمشاركة كبرى الأحزاب السياسية المعارضة، وعلى رأسها حزب الأمة القومي بزعامة الصادق المهدي، والمؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي، والاتحادي الأصل بزعامة محمد عثمان الميرغني.
وبات في حكم المؤكد تجاوز المرارات التاريخية بين فرقاء الأمس، والاتفاق حول الخطوط العامة للحوار.
وكشف حزب المؤتمر الوطني الحاكم عن تفاهمات كبيرة حول الحوار الوطني مع أحزاب الأمة والشعبي.
وظهرت في الساحة مؤشرات تبين مضي الحوار بسلاسة ونجاح، ويؤكد البيان الصادر من حزب القومي هذا الاتجاه بوضوح، فيما يذهب بعيدا إلى مخرجات الحوار.
من جانبه استبعد السفير نجيب الخير عبدالوهاب أمين العلاقات الخارجية لحزب الأمة القومي في بيان صحفي أن يقتصر الحوار حول الحكومة القومية على قيام مجلس وزراء قومي، متوقعا أن يتسع الحوار ليشمل قومية البرلمان والخدمة المدنية والخدمة غير المدنية وأجهزتها المساندة والسلك الدبلوماسي.
وقطع عبدالوهاب بأن قومية مجلس الوزراء لا تؤمن الحد الأدنى من قومية الدولةولا تنقل البلاد إلى مربع التراضي والتصالح الوطني.
وأكد أن التصالح مع الإقليم والأسرة الدولية يتطلب انتقال البلاد إلى أوضاع تنتفي فيها الأسباب التي أدت إلى فرض العقوبات والعزلة الخارجية وعدم الانتفاع من المبادرات الإقليمية والدولية التي ترفع عن البلاد عبء الدين الخارجي وتفتح منافذ الاستثمار الأجنبي والتعاون الدولي والإقليمي.
وأكد أهمية أن يتجه الحوار إلى التوافق على مراجعة الموقف من عدد من الاتفاقيات الدولية والإقليمية التي ترتبط بالتعاون الدولي والإقليمي.
وشدد عبدالوهاب على أن أمام الدولة السودانية، إما أن تكون قومية أو غير قومية إذ لا مكان في القاموس السياسي لدولة نصف قومية.
في سياق متصل، تكشف تصريحات الترابي التصالحية واستبدالها بالوفاقية الغارقة في التفاؤل، أنها دليل عافية على مضي الحوار السياسي والتوافق مع قوى المعارضة، وفق إعلان الرئيس السوداني عمر البشير.
وفيما أعلن الترابي في وقت لاحق، أنه يفضل حل مشكلاته مع النظام، بالتوافق، تحول أمين حزبه الدكتور كمال عمر المحامي من داع للاقتصاص من نظام البشير إلى بشير سلام ووفاق، مبشرا بإمكانية عودة وحدة الإسلاميين مجددا في السودان.
ويحمل هذا التحول في حزب الترابي مؤشرات الرضاء التام للتسوية السياسية مع الحزب الحاكم، خاصة بعد قبوله بمبدأ الحكومة القومية، وحل قضايا البلاد السياسية والأمنية من خلال مائدة الحوار.

 

..وترتيبات لإعلان دولة أعالي النيل الكبرى

 

كشفت مصادر قيادية في قبيلة النوير بولاية أعالي النيل في جنوب السودان لـ «مكة» عن ترتيبات لإعلان دولة أعالي النيل الكبرى وعاصمتها ملكال.
وأشارت المصادر إلى مشاورات تجري لاختيار علم الدولة الوليدة بتوافق كافة المكونات القبلية في أعالي النيل الكبرى.
وأكدت جاهزية ترتيبات إعلان الدولة الجديدة في حال إصرار حكومة رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت على عدم التوصل لحل سياسي يرضي ويلبي طموح المعارضة في إحداث عملية التحول الديموقراطي الكامل.
ولفتت تلك المصادر إلى أن سلفاكير الآن يقاتل شعب جنوب السودان بجنود مرتزقة من زيمبابوي وبورندي، وروندا، وتنزانيا إلى جانب جنود الحركات الدارفورية المسلحة في السودان والجبهة الثورية.
وأضافت أن بترول أعالي النيل سيصدر عبر السودان، وأن حكومة الدولة الجديدة ستعمل على تطوير الاكتشافات النفطية مشيرة إلى أن جميع حقول النفط الحالية تقع في مناطق النوير.
وأوضحت أن التعامل التجاري بداية إعلان الدولة الوليدة سيتم بعملات دول الجوار من بينها الجنيه السوداني والدولار والبر الإثيوبي.

 

أضف تعليقا

كود امني تحديث

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة مكة اون لاين 2014